الدفاع عن حقوق الصحفيين :هيئة الاتصالات تحجم حرية الرأي والتعبير
03/11/2018
الدفاع عن حقوق الصحفيين :هيئة الاتصالات تحجم حرية الرأي والتعبير

. وصفت الجمعية العراقية للدفاع عن حقوق الصحفيين بيان هيئة الإعلام والاتصالات بشأن ما اسمته “الرموز” بأنه بحقيقته “محاولة لتحجيم حرية الرأي وحرية التعبير وافراغهما من محتواها الحقيقي”.

وقال إبراهيم السراج رئيس الجمعية أن بيان هيئة الإعلام والاتصالات يتقاطع مع عملها المنصوص عليه في قانون الهيئة والذى من أجل تم تأسيسها من قبل الحاكم المدنى بول بريمير .

واشار الى “أن محاولات الهيئة المذكورة إنما جاءت لتوفير حماية قانونية لبعض الشخصيات المتورطة في عمليات الفساد وغيرها”.

ودعت الجمعية العراقية للدفاع عن حقوق الصحفيين هيئة الإعلام والاتصالات الى سحب بيانها الاخير “لكونه يمثل انتكاسة لحرية الصحافة في العراق والذى وضحته المادة (38) من الدستور العراقي الذى كفل حرية الصحافة والتعبير