تقارير

IJRDA تصريح خاص لمراسلة "سبوتنيك" في العراق

   
212 مشاهدة   |   1 تقييم
تحديث   13/06/2020 3:07 مساءا

سجل الوسط الإعلامي في العراق، حتى الآن، وفاة مخرج تلفزيوني، وإصابة آخرين بفيروس كورونا المستجد كوفيد - 19.

أعلن رئيس الجمعية العراقية للدفاع عن حقوق الصحفيين، إبراهيم السراجي، في تصريح خاص لمراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم الأربعاء، أن أكثر من 15 صحفيا أصيبوا بفيروس كورونا الذي تسبب بوفاة مخرج يعمل في قناة "العهد" الفضائية.

© REUTERS / THAIER AL-SUDANI

"وصمة سيئة السمعة" للمصابين بفيروس كورونا في العراق

وأضاف السراجي، أن مسؤول الشؤون المالية في قناة العهد، وهو غير إعلامي، توفي أيضا مؤخرا، بعد إصابته بفيروس كورونا، لافتا إلى أن أحد الصحفيين، نقل الإصابة من عائلته، وحاليا هو وأبوه في أحد مراكز الحجر الصحي.

وأوضح: "المشكلة أن القنوات الفضائية تستغل الصحفيين من أجل الحصول على تقارير، حتى وأن وصل الأمر ليصابوا بالفيروس، على الرغم من تحذيراتنا المستمرة في هذا الموضوع".

ونوه السراجي، إلى أن الجمعية العراقية، طالبت من كل مؤسسة إعلامية أن يكون فيها طبيب لكشف المصابين، وتجنب الإعلاميين من الإصابة بالفيروس، متابعا: "لكن للأسف الشديد لم يتم تلبية ذلك".

ويرى السراجي أنه من المفترض أن يستخدم الإعلام العراقي التقنيات الحديثة في اللقاءات، سيؤدي ذلك إلى خسائر قليلة، وإصابات أقل، لكنه لم يقم بذلك، إذ أن بعض القنوات الفضائية تحاول أن تدفع بالصحفيين إلى ممارسة العمل الصحفي دون توفير مستلزمات الحماية الخاصة، ودون الالتزام بمعايير منظمة الصحة العالمية، وهذا الأمر مقلق جدا.

واختتم رئيس الجمعية العراقية، للدفاع عن حقوق الصحفيين، "كنا قد حذرنا من عدم توفير مستلزمات الحماية الخاصة للإعلاميين، ويبدو أن بعض القنوات الفضائية استغلت قرار استثناء الصحفيين من الحظر المفروض من أجل الحصول على التقارير الصحفية ولكن مع إهمال حمايتهم".

وأصيبت أشهر طبيبة عراقية، حسناء، التي تحمل رتبة عسكرية، شاركت في برنامج إعلامي، أواخر الشهر الماضي، بفيروس كورونا المستجد الذي واجهته من خلال برنامج تلفزيوني برفقة إعلامي شهير، بثته إحدى القنوات الفضائية في العراق، طيلة شهر رمضان.

© REUTERS / THAIER AL-SUDANI

طبيب عراقي يرجح انتهاء فيروس كورونا بهذا الوقت

وأفادت مراسلتنا، نقلا عن صفحة الإعلامي مقدم برنامج "الجيش الأبيض" الذي بثته قناة "الشرقية" الفضائية العراقية، علي الخالدي، الثلاثاء، 26 مايو/ أيار الماضي، بإصابة الدكتورة "شهد حامد الجواري" بفيروس كورونا المستجد والمسبب لمرض كوفيد-19، بعد مشاركتها في البرنامج.

وأعلن الخالدي، على صفحته الشخصية الرسمية في موقع "إنستغرام"، إصابة زميلته في البرنامج الحواري، بالفيروس، إذ ظهرت عليها أعراض قوية، مما أدى إلى نقلها إلى العناية المركزة في مركز الشفاء التخصصي.

وفي وقت سابق، كشف رئيس الجمعية العراقية للدفاع عن حقوق الصحفيين، إبراهيم السراجي، في تصريح لمراسلتنا، الجمعة، 15 مايو/ أيار الماضي، أن الأسرة الصحفية والإعلامية في العراق، سجلت إصابة إعلاميين اثنين بفيروس كورونا المستجد، حسبما ذكر السراجي.

 




3:45