فرص وتدريب

الجمعية تقيم الدورة التدريبية السادسة

   
125 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   11/12/2022 9:05 صباحا

الجمعية العراقية تفتتح الورشة التدريبية  السادسة في بغداد  
 
متابعة / علي خالد
 
أفتتحت الجمعية العراقية للدفاع عن حقوق الصحفيين، يوم الجمعة الموافق ٢٠٢٢/١٢/٩  ورشتها التدريبة العلمية السادسة للصحفيين والناشطين  والتي أقيمت في بغداد ، تحت عنوان "أخلاقيات المهنة ( الصحفي أنموذجاً )"، بمشاركة ( ٢٥ ) متدرب  ، والتي حاضر فيها الإعلامي منشد الاسدي من شبكة الإعلام العراقي مبتدأ حديثه بالترحيب ودعمه لثقة الشباب في الصعود لسلم تحقيق الطموح الإعلامي
 
وآلم الأسدي حديثة بماهية أخلاقيات العمل الإعلامي وممارساته من أجل النهوض بواقع عمل هذه المهنة والتمسك باخلاقياتها والالتزام بهذه المبادئ نوع من الواجبات الشخصية قبل المهنية  
والذي يزيد هذه المهنة رصانة اخلاقية هو أن يحسن الفرد في  أختيار مهنته لكي يحقق النجاح فيها 
 
واضاف الأسدي : أن العزيمة والإصرار في العملية الإعلامية سر من أسرار النجاح والتمسك بهما كمبدأ سيخلق فرص قد تكون هي الأفضل في المستقبل  
 
ومن منطلق العرفان قدمت الجمعية العراقية دعمها لطموحات الشباب وشكرها لجهود إدارة الروضة المتمثلة بالأستاذ ضمير عبد الجليل على تعاونه المستمر لمثل هكذا نشاطات 
 
وكذلك أضاف رئيس الجمعية العراقية  الأستاذ إبراهيم السراج “ أن الجمعية ماضية في ورشاتها ودوراتها تلبية لطموحات الشباب وستساهم في خلق أجواء أمنه أكثر تكون قدر هذه الطموحات والعمل على تلبيتها بما يتناسب التخصص
 
وعن رأي المشاركين بينت الست  بتول عيدان “ ان الجمعية العراقية أتاحت لنا فرصة ثمينة لتمثيل الطموح الإعلامي ولعبت دور واضح في دعمها من خلال ورشاتها المستمرة
 
لذلك فأن تنمية الإعلام هو شرط ملازم لتنمية الممارسة للعمل الإعلامي والارتقاء بمستواه سوى العلمي أو القيمي في خدمة الحاجات الوطنية والمجتمعية



3:45